دير مار بهنام وسارة

يقع دير مار بهنام وسارة في منطقة منعزلة نسبياً على بعد 35كم من جنوب شرق الموصل في قرية الخازر على ارتفاع  232م   36.138311 شمالاً 43.405725 شرقا.

 

دليل تأسيسه موجود وبشكل كامل ضمن رواية الشهيد بهنام وشقيقته سارة في النصف الثاني من القرن الرابع .(372) وفي هذا الصدد تعتبر » الحفرة « التي عاش فيها الشهيد مركزاً للتفاني الشديد للشعب. «القطعة الرئيسية» المبدعة للدير هي المنحوتة الكبيرة التي تم نقشها بشكل دقيق والتي تمثل مار بهنام على الحصان وهو يقاتل أبليس.


 

مخطط دير مار بهنام

©مقتبس من (كنائس وأديرة كردستان العراق عشية وما بعد الإسلام) أطروحة الدكتوراه لنارمين علي أمين. جامعة سانت كانتين في إيفلين. أيار 2001.

مخطط الصرح الأتري

التاريخ

دليل تأسيسه موجود وبشكل كامل ضمن رواية الشهيد بهنام وشقيقته سارة في النصف الثاني من القرن الراب »  .(372) الحفرة « التي عاش فيها الشهيد كانت مركزاً للتفاني الشديد للشعب.

تاريخياً علينا ألا ننسى تحليل العالِم جان موريس فييه في كتابه الشهير » السريان المسيحيين ] «  معهد الآداب الشرقية، بيروت، 1968-1965 (نسخة3)[ الذي سيتم ذكره مراراً ضمن هذه النشرة.

الدومينيكان والمستشرق الكبير يعتقد أن لمار بهنام أصول تعود للقرن الرابع، الخامس أو السادس.
بسبب شكوكه قام هذا العالم بمقارنة القليل من المصادر الموثقة عن مار بهنام بالتقليد الشعبي المثير للإعجاب.
جان موريس فييه يوضح الأجزاء المذكورة كأساطير » حيث لا يستطيع أحد أن يصبح قديس إلا إذا كان راهباً أو شهيداً ، ولا يستطيع أن يصبح شهيداً ذو قيمة لو لم يكن ملكاً أو أميراً على الأقل « … وهذا هو حال مار بهنام المعروف على أنه ابن الملك سنحريب، ملك عاصمة السريانيين نمرود بالرغم من المفارقات التاريخية عن هذه العلاقة الأبوية وعدم الملائمة الجغرافية المقدّمة من قبل علماء الآثار البريطانيين  لمدرسة الآثار عام 1949.

في الحقيقة اسطورة مار بهنام تعتمد كلياً على مصدر وحيد وهو معرّض للانتقاد، القصة التاريخية لراهب أوديسا بين القرن الثاني عشر والثالث عشر.
يقول هذا الكتاب الرائع أن سارة شقيقة بهنام شفيت من البرص على يد الراهب مار متى الذي تعرف على سارة عن طريق بهنام. حدث هذا المشهد في مكان يدعى نبع المعجزات، الذي يعتبر أيضا نبعاً للمعجزات الروحية أي مكاناً لتعميد أطفال الملك.
غضب الملك من حقيقة الشفاء الروحي وتعميد أطفاله وقرر قتلهم وأصبحوا بهذا شهداء الإيمان بالإضافة إلى أربعون من مرافقي بهنام.
خلاص الملك سنحريب كان بفضل الملكة شيرين التي أمرت ببناء نفق بطول 7كم بين قصرها وقبر أطفالها » لتستطيع البكاء عليهم حين تريد حيث بني هذا القبر فوق » الحفرة « التي عاش فيها مار بهنام.

كانت الملكة شيرين السبب بخلاص زوجها الملك بعد قيام مار متى بطرد الأرواح الشريرة منه وبهذا سيجتمعون جميعاً في العظمة « .
نظراً للتقاليد ,يقول جان موريس فييه أن » جميع الذين عاشوا في نمرود سواء المسيحيين الذين عاشوا تحت تأثير الدير أو العرب من المناطق المتعددة لنمرود ,آمنوا بقوة بوجود هذا الخندق ، وفي حال ايجاد حفرة صغيرة كانوا يعتقدون أنها المدخل للخندق « .
وهكذا, ملحمة تحوّل السريان إلى المسيحية وبناء هذا الدير الشهير, نُقل  لنا من جيل إلى جيل.

الشرفات الداخلية والخارجية لمدخل دير مار بهنام وسارة
نيسان 2017 © باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
واجهة مبنى دير مار بهنام وسارة.
أيار 2011 © باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
النحت الغائر القديم لواجهة مبنى دير مار بهنام
أيار 2011 © باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
تفاصيل تخريب داعش للنحت الغائر القديم على واجهة دير مار بهنام
نيسان 2017 © باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
النحت الغائر القديم لواجهة مبنى دير مار بهنام.
أيار 2011 © باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
تفاصيل تخريب داعش للنحت الغائر القديم على واجهة دير مار بهنام.
نيسان 2017 © باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
تفاصيل تخريب داعش للنحت الغائر القديم داخل دير مار بهنام
نيسان 2017 © باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا

الضريح

يعتبر هذا المكان أكثر من دير ،فهو ليس فقط مكان للصلاة بحسب فييه لكنه أيضا ضريح ومكان للحج.
بحسب التقليد المحلي يزور قبر مار بهنام عدد من الإسلام واليزيديين وخاصة الإناث لطلب شفاعة القديس للوفرة والخصوبة )المحصول والقطعان والأطفال(.

في موقع قريب جدا من القبر شكّل جان موريس فييه فرضية أخرى تقول أنه توجد هضبة صناعية تغطي كنيسة من العهد البدائي. في حال صحة هذا الكلام تكون هذه الكنيسة الأقدم في العراق.

ضريح مار بهنام حوالي 1920م
© هاري س. لوك ، موصل والأقلّيات فيها (لندن:مارتن هوبكنسون وشركاه،1925)
ضريح مار بهنام حوالي 1945-1950
© DR
ضريح مار بهنام أواخر القرن العشرين وأوائل القرن الحادي والعشرين
© DR
قبّة ضريح مار بهنام ومخطط الضريح
© مقتبس من كتاب) بعض البقايا التاريخية لدير الشهيد مار بهنام (بيروت ، 1960،بطريركية السريان الكاثوليك الأنطاكية
داخل الضريح مع المذبح الجنائزي.
أيار 2011 © باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
داخل الضريح ، صليب حجري أرمني (خاتشكار)
أيار 2011 © باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا

على مر العصور

على مدى عدة القرون نذكر أعمال ترميم الكنيسة والمذبح والتماثيل بين عامي 1164-1295 م أي القرن الثالث عشر ) القرن الذهبي لموصل ومار بهنام حيث الرهبان يذهبون حتى مصر ثم يعودون(، نذكر أيضا الخصومات حول الاتحاد مع روما منذ القرن السادس عشر ونقل المخطوطات إلى الدير الكبير للسريان الأرثوذكس  دير الزعفران في مدخل مدينة ماردين) جنوب تركيا(.
في عام 1839م يصبح دير مار بهنام نهائياً للكاثوليك دون وجود نشاطات رهبانية مع استمرار تلقي الزيارات من قبل المستشرقين.
يبدأ القرن العشرين في عام 1901 بحملة تجديد للمكان حيث ازدادت أعمال الصيانة في الثلاثينيات من نفس القرن تحت سلطة مار أفرام، المسؤول السابق للدير الذي قام بنشر عدد كبير من الكراسات

)  بيروت عام 1954 وبغداد عام (1964 وأعمال أخرى عن تاريخ هذا المكان ) تاريخ دير مار بهنام ، الموصل عام( 1951 وبتماثيله وبالقديسين الذين قاموا بتأسيسه )حياة الأميرين الكبيرين بهنام وأخته سارة  .الموصل .(1949 الأقرب إلينا في عام ,1986 تمّت إحدى آخر الحملات  لتجميل المكان.

, لا يزال دير مار بهنام, المبجّل لغنى تصميمه, يحمل آثار أعمل الصيانة التي تمت عام 1164. على الجدران، الأبواب، هياكل الأبواب وأعتابها توجد أسماء المتبرعين وفناني ذلك العصر.
سيتم تقديم عرض مفصل لهذا الصرح الهندسي وللزخارف بالتتالي ضمن هذه النشرة.
عن سابق إصرار , كان هذا الصرح الاستثنائي هدفاً لداعش أثناء احتلالهم للمكان مابين تموز 2014 وتشرين الثاني 2016 .

الثوار الملوثين دمّروا بالمطرقة النقوش الموجودة داخل وخارج الدير) الصلبان والتماثيل والأرقام الخاصة( الذين يمثلون جزء من هذا التصميم الفني المتعدد القرون.

رجال دين وأطفال دير مار بهنام وسارة. أوائل القرن العشرين
© هاري س. لوك ، موصل والأقلّيات فيها (لندن:مارتن هوبكنسون وشركاه،1925)
قبة مصلّى العذراء
نيسان 2017 © باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
تخريب داعش لواجهة مبنى دير مار بهنام وسارة
DR
تفاصيل تخريب داعش للمنحوتات الموجودة على واجهة دير مار بهنام وسارة.
نيسان 2017 © باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا

التمثال الكبير

«القطعة الرئيسية» المبدعة للدير هي المنحوتة الكبيرة التي تم نقشها بشكل دقيق والتي تمثل مار بهنام على الحصان وهو يقاتل أبليس.

يقول جان موريس فييه أن هذه القطعة المصنوعة من الجص الموضوعة ضمن الحائط تم نحتها على الأرجح في القرن الخامس عشر أو في وقت سابق.
تم تخريب هذه القطعة بشكل كامل من قبل داعش تماماً كتمثال ساره على الحائط المقابل.

منحوتة قديمة (من المحتمل أنها تعود للقرن الخامس عشر) لمار بهنام وهو يهزم الشيطان
أيار 2011 © باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
تمثال لمار بهنام وهو يهزم الشيطان، بعد تخريب داعش له.
نيسان 2017 © باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
تمثال لمار سارة، بعد تدمير داعش له.
نيسان 2017 © باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا

تدمير الضريح

الحدث الأسوأ كان التفجير المدمر في آذار 2015 لضريح بهنام وسارة الذي قد يعود تاريخه لعام 1300.
الحطام الذي يغطي القبر لايسمح لنا بمعرفة وضعه.
يبقى أيضاً التحقق من حالة الصليب الحجري الأرمني) باللغة الأرمنية خاتشكار(الذي كان موضوعاً ضمن حائط الضريح على يمين القبر. هذه الزخرفة الحجرية تكشف التداخل الحضاري والروحي المعقد الذي باستطاعته أن يجمع  ) ويفرق  (كنائس وعقائد بلاد ما بين النهرين، آسيا الصغرى وأرمينيا.

تدمير ضريح مار بهنام بتفجير من قبل داعش.
آذار 2015. DR
تدمير ضريح مار بهنام بتفجير من قبل داعش
آذار 2015. DR
أطلال خزان مياه ضريح مار بهنام بعد تفجيره من قبل داعش
نيسان 2017© باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
أطلال خزان مياه ضريح مار بهنام بعد تفجيره من قبل داعش والمطل على المذبح الجنائزي.
نيسان 2017© باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
أطلال جزئي مبنى ضريح مار بهنام المدمر بتفجير من قبل داعش. في الخلف، إطلالة على قرية الخازر
نيسان 2017 © باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
أعمال ترميم ضريح مار بهنام تحت إشراف الجمعية الفرنسية "أخوة في العراق"
كانون الأول 2017 © بولين بوشاير / ميزوبوتاميا
أعمال ترميم ضريح مار بهنام تحت إشراف الجمعية الفرنسية "أخوة في العراق"
كانون الأول 2017 © بولين بوشاير / ميزوبوتاميا
أعمال ترميم ضريح مار بهنام تحت إشراف الجمعية الفرنسية "أخوة في العراق
كانون الأول 2017 © بولين بوشاير / ميزوبوتاميا
ضريح مار بهنام بعد ترحيل الأنقاض
كانون الأول 2017 © بولين بوشاير / ميزوبوتاميا
مدفن مار بهنام بعد ترحيل الأنقاض
كانون الأول 2017 © بولين بوشاير / ميزوبوتاميا

مذكرة تفسيرية حول اعادة بناء ضريح مار بهنام.

الحالة التي وجد فيها ضريح مار بهنام في نهاية 2016 بمغادرة قوات ” الدولة الاسلامية” كانت بنفس الوقت رهيبة و مطمئنة. بالرغم من ان كل شئ بدا مهدم و غير قابل للتصليح ,كما نعتقد من النظرة الاولى ومن صور الانفجار التي تسربت في اذار 2015, ازالة الانقاض بينت انه القسم الاكبر من العناصر التراثية المهمة يمكن انقاذها.

نستطيع تقسيم المبنى الى اربعة اجزاء : بناية الدخول, التي كانت مهدمة بالكامل حتى الاساس, ممرات الدخول مهدمة بشكل جزئي و ضعيفة ليتم انقاذها, الكنيسة, قبتها منهارة, وايضا القوس المفتوح باتجاه الممرات, واخيرا غرفة صغيرة مقببة تطل على الكنيسة, جزء منها مهدم لكن يمكن انقاذ الجزء الاساسي. العشرينات من الجالونات التي تحتوي على مواد مفجرة لم تنفجر اصلا, تركت عدد جيد من جدران الكنيسة بأمان.

مؤسسة الاخوة في العراق التزمت باعادة بناءه مباشرة بعد التحرير. العمليات الاولى لرفع الانقاض بدات في حزيرا 2017. فرز دقيق لما سمح باستعادة الجزء الاكبر من المواد المنحوتة التي كنا قد اعتقدنا انها قد فقدت ولم ترجع. المفاجئة الكبرى كانت انه هذه المنحوتات, التي يفترض انها دمرت جراء الانفجار, لم تكن وبجزء كبير منحوتة بدقة مثل المنحوتات التي كانت في الدير.

بعد هدم اجزاء خطرة, بشكل خاص الممرات, احجار البناء الاولى تم وضعها في منتصف كانون الثاتي 2018. اعادة البناء بشكل عام مستمر, مع جزء قائم على بحث وثائقي ومسوحات صلبة. المواد المستخدمة هي نفسها التي كانت تستخدم في البناية القديمة: طابوق ماخوذ من منازل مدمرة في قرقوش, والجير. شكل القبة المخطط له هو ليس مثل القبة السابقة في 2014.

في الواقع, هذا الشكل جاء من تراكب القباب, الاخيرة من الاسمنت مغطاة بالحجر, يرجع تاريخها لسنة 1980. هذا تسبب من جهة تغيير في الشكل الاصلي, ومن جهة اخرى ثقل خطير للبناية كلها. الاختيار اذن وقع على استرجاع الشكل المقرر في سنة 1920, مع درجتين وشكل قبة خارجية بنصف قطر اقل منه من الداخل. هذه المشكلة تم حلها باستخدام نظام بقبتين متداخلة. بناية الدخول, ستبنى من الاساسات التي تم العثور عليها بعد تنطيف الموقع.

كان اهتمام كبير ايضا لحفظ و اعادة وضع العناصر المنحوتة التي اعيد وضعها في المنافذ المختلفة والكنيسة. هذا العمل انجز عن طريق فريق ترميم فرنسي.

عمال ترميم ضريح مار بهنام تحت إشراف الجمعية الفرنسية "أخوة في العراق"
شباط 2018 ©باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
عمال ترميم ضريح مار بهنام تحت إشراف الجمعية الفرنسية "أخوة في العراق"
شباط 2018 ©باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
عمال ترميم ضريح مار بهنام تحت إشراف الجمعية الفرنسية "أخوة في العراق"
شباط 2018 ©باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
عمال ترميم ضريح مار بهنام تحت إشراف الجمعية الفرنسية "أخوة في العراق"
شباط 2018 ©باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا
عمال ترميم ضريح مار بهنام تحت إشراف الجمعية الفرنسية "أخوة في العراق"
شباط 2018 ©باسكال ماغيسيان / ميزوبوتاميا

المساهمة في الحفاظ على ذاكرة الصروح الأثرية

صور عائلية، مقاطع فيديو، شهادات، شاركونا ملفاتكم لإغناء موقعنا

أنا أشارك